• حقن/قطرات حساسية الأنف (Allergy Shots/Drops for Allergic Rhinitis)
    العلاج المناعي (ويُشار إليه عادة باسم «حقن الحساسية») هو علاج آمن وفعال للمرضى الذين يعانون من الحساسية. لأنه يقوم على افتراض أن الناس الذين يحصلون على حقن من حساسية المنزل،سوف تؤدي إلى حساسية لتلك الأشياء. من أكثر مسببات مضادات الحساسية شيوعا التي تعطى نتيجة لغبار المنزل ، ووبر القطط، والعشب، والعفن.

    ما هي حقن الحساسية؟
    عندما تفشل الأدوية للسيطرة على أعراض الحساسية بشكل كاف وعدم سهولة أو استحالة السيطرة على المضاعفات، قد يوصي اختصاصي أمراض الحساسية اللجوء إلى استخدام العلاج المناعي أو «حقن الحساسية». يتكون هذا العلاج من سلسلة من الحقن التي تحتوي على كميات صغيرة من المواد التي يتحسس منها الشخص. بعد الخضوع لكورس من حقن الحساسية، أظهر 80 إلى 90 في المائة من المرضى أعراض أقل من الحساسية، وفي كثير من الحالات تم علاج الحساسية لديهم تماماً. ويمكن إعطاء حقن الحساسية للمصابين بحساسية الأنف والتهاب الملتحمة الموسمية “Allergic Rhino-Conjunctivitis” (الأنف والعينين)، والربو وحساسية لدغة الحشرات.

    كيف يعمـــل العـــلاج المناعــي؟
    يعمل العلاج المناعي للحساسية لديك على إضعاف حساسيتك تجاه أنواع معينة من المسببات المؤدية للإصابة بالحساسية. يعطى اللقاح تحت الجلد بجرعات متزايدة تدريجيا، ويستجيب الجسم عن طريق المناعة أو التأقلم مع مسببات الحساسية. نتيجة لهذه التغيرات المناعية، يمكن أن يؤدي العلاج المناعي خفض، والتقليل من أعراض الحساسية عندما يتم تعريض المصاب لمسببات الحساسية بحيث يتم تضمينها في مطعوم الحساسية.

    من المرشح لأخذ حقن الحساسية؟
    يمكن تقديم العلاج المناعي لأي شخص اكبر من سن السابعة ممن يعانون من أنواع من الحساسية التي لا تتحسن مع العلاج وأولئك الذين لديهم اختبار حساسية ايجابي لأنواع معينة من الحساسية. لا يوجد خطر بالنسبة للمرأة الحامل بحيث يمنعها من الحصول على هذا النوع من العلاج فهو آمن مع ذلك يجب توخي الحيطة والحذر للجرعات ويجب عدم البدء بأخذها خلال الحمل.

    ما هو المتوقع بعد اخذ كل حقنة؟
    تأخذ حقن الحساسية في مكتب اختصاصي الحساسية الذي يعالجك. ستبقى في المكتب لمدة تتراوح ما بين 20 إلى 30 دقيقة بعد حصولك على الحقن، في حال كان لديك رد فعل شديد لحقن الحساسية. يصاحب أخذ الحقنة احمرار ودفء في مكان الحقنة الذي يعتبر من الأعراض الشائعة، لكنها تزول بعد فترة قصيرة من الزمن.

    ما المدة الزمنية التي يتعين عليَّ خلال أخذ حقن الحساسية؟
    يجب على مرضى الحساسية عدم توقع حدوث تحسن فوري في حالتهم. قد يتطلب الأمر 4-6 أشهر قبل أن يتم ملاحظة حدوث تحسن ملاحظ وتخفيف من أعراض الحساسية، قد يستغرق ذلك فترة تصل إلى 12 شهرا للحصول على الفائدة المرجوة كاملة. بعد الوصول إلى جرعة المداومة (Maintenance Dose)، سيتم تغيير الفاصل الزمني بين الحقن إلى 2-4 أسابيع، اعتمادا على الأمور التي يتحسس منها الأمور المريض. بعد الحصول على نتائج جيدة لمدة أربع سنوات، قد يكون هناك إمكانية للمريض للتوقف عن أخذ حقن الحساسية إذا أشار اختبار الجلد المتكرر إلى أن أنه لم يعد هناك تحسس تجاه المواد المثيرة للحساسية (Aeroallergens) . يستمر العلاج لمدة 3 إلى 5 سنوات، وبعد ذلك يستمر المريض في الحصول على الفائدة لمدة 5 إلى 10 سنوات أو أكثر، حتى بعد التوقف عن أخذ الحقن.

    ما هو الفرق بين حقن العلاج المناعي (Immunotherapy Injections) و مصل الحساسية (Sublingual Immunotherapy) الذي يتم أخده على شكل نقاط تحت اللسان؟
    تم إعطاء العلاج المناعي عن طريق الحقن لأكثر من 60 عاما، وأثبتت العديد من الدراسات فعاليتها. وأظهرت دراسات عدة نُشرت في السنوات الخمس الأخيرة أن العلاج المناعي جرعة عالية جدا تحت اللسان، يتم الاحتفاظ عدة قطرات من خلاصة مسبب الحساسية تحت اللسان لبضع دقائق، ومن ثم ابتلاعه، يكون فعالاً.

    ما مدى جودة العمل الذي يقدمه العلاج المناعي؟
    تكون حقن الحساسية فعالة لعلاج الربو التحسسي (Allergic Asthma) والتهاب الأنف التحسسي (Allergic Rhinitis). تعمل الحقن على التخفيف من أعراض أولئك الذين يعانون من تحسس تجاه حبوب اللقاح، ووبر الحيوانات، وعث الغبار والعفن والصراصير.
    ما هي الأعراض الجانبية الرئيسة للعلاج المناعي؟
    إذا تطورت المضاعفات أو ردود الفعل التحسسية، فإنها تحدث عادة في غضون 20 دقيقة مع ذلك يمكن الأعراض والمضاعفات التطور بعد مرور مدة تصل إلى ساعتين بعد أخذ الحقنة.
    تشمل التأثيرات الجانبية على الآتــي:

    • حكة عام، تورم، احمرار العينين، وبثور، وألم في موقع الحقن.

    • آثار جانبية أقل شيوعا وهي انخفاض ضغط الدم، الربو، أو صعوبة في التنفس.

    • س في بعض الحالات النادرة، لا سيما بسبب إعطاء جرعة زائدة أو إذا كان المريض يعاني من مشكلة خطيرة في الرئة، وردود فعل حادة يمكن أن تحدث، والتي يمكن أن تهدد الحياة.

    ما الذين يجب عليهم عدم أخذ حقن الحساسية؟
    يجب عدم أخذ حقن الحساسية عند:

    • الإصابة بنوبة قلبية حديثة،والذبحة الصدرية غير المستقرة، أو أي أمراض قلبية أخرى أو تأخذ حاصرات بيتا (Beta Blockers).

    • عدم القدرة على التواصل.

    • لا يلجأ معظم الأطباء إلى إعطاء حقن الحساسية للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5.

    • الإصابة بمرض في الجهاز المناعي مثل الإيدز.

    Republished by Blog Post Promoter

    Share
    Leave a reply →

Republished by Blog Post Promoter

Share