• داء باجيت العظمي  : ( Paget’s disease of bone )

    ما هو داء باجيت العظمي؟

    داء باجيت هو اعتلال مزمن يمكن أن يؤدي إلى تضخم العظام وتشوهها. إن الانهيار المفرط وتكوين النسيج العظمي يتسبب في إضعاف العظام المصابة مما يؤدي إلى الإصابة بآلام العظام، وتشوه العظام والكسور والتهاب المفاصل في المفاصل بالقرب من العظام المتضررة.

     

    ما هي أسباب مرض باجيت؟

    سبب مرض باجيت غير معروف ولكن يبدو أنه يرجع جزئيا على الأقل إلى الوراثة وربما عند تفعيلها من خلال التعرض لفيروس.

    ما هي أهم أعراض وعلامات داء باجيت؟

    • قد يحدث ألم مباشرة من العظام المصابة بمرض باجيت أو في أكثر الأحيان، من مضاعفات ترتبط بوجود عظام غير طبيعية ومن أمثلة المضاعفات التهاب المفاصل (عندما تتأثر العظام القريبة من المفاصل) والخدر أو الضعف (نتيجة لضغوط من العظم على العصب).

    • قد يسبب نمو العظام غير السوي تشوهات واضحة وخاصة في الذراعين والساقين والجمجمة والترقوة. إذا إصابة الساق، يمكن أن يكون هناك انحناء في الساق والذي يمكن أن يسبب عرج أو آلام في الظهر أو المفاصل.

    • العظام غير طبيعية من داء باجيت تكون أكثر عرضة للكسر عند التعرض لضغوط تحمل الوزن.

    • يزداد خطر الإصابة بأورام العظام لدى المصابين بداء باجيت.

      

    كيف نعالج مع مرض باجيت؟

    يتمثل الهدف من العلاج في تخفيف آلام العظام ومنع تطور المرض. هناك عدة بايفوسفونيت متاحة حاليا لعلاج داء باجيت. الكالسيتونين هو هرمون طبيعي تفرزه في الغدة الدرقية. قد يكون الدواء مناسبا لبعض المرضى لكنه أقل فاعلية من البايفوسفونيت ونادرا ما يستخدم.

    يساعد العلاج الطبي قبل الجراحة على تخفيض النزيف ومضاعفات أخرى. يجب على المرضى الذين تجرى لهم جراحة مناقشة العلاج المسبق مع الطبيب. يمكن التوصية بإجراء عملية جراحية لثلاثة مضاعفات رئيسية لمرض باجيت:

    • الكسور. قد تسمح الجراحة بشفاء الكسور في وضعية أفضل.

    • التهاب المفاصل التنكسي الشديد. ويمكن النظر في استبدال الورك أو الركبة في حال كان العجز شديدا ولم تعد الأدوية والعلاج الطبيعي مفيدة.

    • تشوه العظام. إن قطع وإعادة محاذاة وضبط العظام المصابة بداء باجيت يمكن أن تحد الألم في المفاصل الحاملة للوزن وخاصة الركبتين.

    • يجب على النساء في سن 50 فما فوق والرجال من سن 70 ما فوق تناول 1200 ملغ من الكالسيوم و 600 وحدة دولية على الأقل من فيتامين (د) كل يوم للحفاظ على سلامة وصحة الهيكل العظمي.

    • التمرين مهم لأنه يساعد في الحفاظ على صحة الهيكل العظمي ومنع زيادة الوزن والحفاظ على حركة المفاصل.

    Republished by Blog Post Promoter

    FacebookTwitterPrintFriendly
    Leave a reply →

Republished by Blog Post Promoter