• مايكوفينيليت موفيتل MYCOPHENOLATE MOFETIL) MMF) :

    ماهو دواء مايكوفينيليت موفيتل (MMF)؟   

    يُستخدم مايكوفينيليت موفيتل مع أدوية أخري لتثبيط جهاز المناعة ومنعه من مهاجمة ورفض الأعضاء المزروعة (علي سبيل المثال، الكُلي والكبد والقلب). ينتمي هذا الدواء إلي صنف من الأدوية يُطلق عليه كابتات المناعة حيث تعمل هذه الأدوية علي تثبيط نشاط جهاز المناعة  داخل الجسم.

    ماهي دواعي استعمال مايكوفينيليت موفيتل (MMF

    يُستخدم مايكوفينيليت موفيتل (MMF) كعلاج للأشخاص الذين يعانون من الذئبة الحمراء الجهازية (الذئبة الحمامية المجموعية) و التهاب الشرايين الروماتيدي و الالتهاب الوعائي ومرض التهاب الأمعاء مثل مرض كرون (مرض التهابي يصيب الأنبوب الهضمي) وبعض الإضطرابات الأخري التي تُصيب الكُلي والجلد.

    ماهي طريقة تناول هذا الدواء؟ 

    يجب عدم تناول هذا الدواء علي معدة خالية كما يجب تناوله حسب إرشادات الطبيب. يجب تناول الجرعة التي حددها الطبيب المعالج وعدم تقليل أو زيادة هذه الجرعة بدون استشارة  الطبيب حيث أن تناول جرعة أكثر من المسموح بها يؤدي إلي خطورة الإصابة بآثار جانبية.

    ماهي الآثار الجانبية المحتملة لمايكوفينيليت موفيتل (MMF

    • عند تناول مايكوفينيليت موفيتل قد يحدث إمساك أو شعور بالغثيان أو إسهال أو قيء أو ألم في المعدة أو فقدان للشهية أو انتفاخ أو رعشة أو أرق.

    • لأن هذا الدواء يُثبط الجهاز المناعي، فإن الشخص الذي يتناوله يكون عرضة للإصابة ببعض الأمراض وكذلك الإصابة بالعدوي، الأمر الذي يكون فيه خطورة علي صحة الشخص، لذلك يجب استشارة الطبيب فور الإصابة بأي من الأعراض التالية.

    •  إن تناول هذا الدواء يُزيد من خطر الإصابة بحالات عدوي الدماغ القاتلة (اعتلال بيضاء الدماغ المتعدد البؤر     ) مع العلم إن هذه الإصابة نادرة ولكنها محتملة. يجب مراجعة الطبيب فور الشعور بأي من هذه الأعراض:  الخرق (اضطرابات نقص الانتباه أو فرط في النشاط) أو تغيّر مفاجيء في التفكير، صعوبة في حركة العضلات، حدوث نوبة مرضية أو صعوبة في الكلام.

    ماهي طريقة تخزين هذا الدواء؟

    يتم تخزين هذا المنتج الطبي في درجة حرارة الغرفة أو في الثلاجة في درجة حرارة تتراوح من 2 إلي 30 درجة مئوية لمدة لا تتعدي شهرين (60 يوما).

    هل يمكن تناول مايكوفينيليت موفيتل أثناء فترة الحمل؟

    إن تناول مايكوفينيليت موفيتل أثناء فترة الحمل يصاحبه خطورة إصابة الجنين بتشوهات خلقية و إجهاض تلقائي. جدير بالذكر أنه ظهرت بعض الحالات السلبية علي بعض الحيوانات  عند إعطائهم جرعة أقل من الجرعة المسموح بها للإنسان. بالنسبة للسيدات الذين يكونون عرضة للحمل، يجب إجراء اختبار حمل يسفر عن نتيجة سلبية قبل بداية تناول الدواء بأسبوع.كما يجب تناول اثنان من أدوية منع الحمل الموثوق بها قبل بداية تناول الدواء بأربعة أسابيع وخلال فترة العلاج وكذلك بعد الانتهاء من العلاج لمدة ستة أسابيع. من الممكن تناول هذا الدواء في فترة الحمل بناءًا علي أمر الطبيب  المعالج حيث أنه في بعض الحالات تفوق فوائد الدواء عن مخاطره.

    Republished by Blog Post Promoter

    Share
    Leave a reply →

Republished by Blog Post Promoter

Share